سى ان ان | كــــــارثة فى امريــــــكا
2012-10-29 19:50:23
سى ان ان | كــــــارثة فى امريــــــكا

المتحدة الأمريكية (CNN) -- يقترب الإعصار "ساندي" من الساحل الشرقي للولايات المتحدة حيث استبقته السلطات بإعلان حالة الطوارئ واتخاذ تدابير احترازية وسط مخاوف من دمار واسع ستخلفه العاصفة الإستوائية التي ستؤثر على حياة نحو 60 مليون شخص، وخسائر مبدئية تقدر بنحو 3 مليارات دولار. وقدر "المركز القومي للأعاصير" بأن "ساندي" وهو إعصار من الفئة الأولى وتبلغ سرعته 90 ميلا في الساعة، يبعد مسافة 205 ميل عن مدينة أتلانتيك بنيوجيرسي، و260 ميلاً عن مدينة نيويورك. وحذر حاكم ولاية كونكتيكيت، دان مالوي: "هذا الحدث الأكثر كارثية الذي قد يواجهنا طيلة حياتنا." وبدوره، صرح قائد حرس السواحل الأمريكية، الأدميرال ستفين راتيور: الأمر قد يكون سيئاً أو ربما كارثياً." كما دعا عمدة نيوارك، كوري بوكر، السكان للالتزام بإتباع إرشادات السلطات : "مبعث قلقي إن بعض الناس لا يأخذون الأمر بجدية بالغة ولا يتخذون الاحتياطات اللازمة." ويتوقع أن تؤدي الأمطار الغزيرة المرافقة للعاصفة لارتفاع أمواج البحر بـ11 قدماً، وقدرت وكالة الأحوال الجوية بأن ارتفاع المد في "بحيرة ميتشيغن" قد يصل إلى ما بين 28 إلى 31 قدماً. وأهابت السلطات بالسكان لإخلاء المناطق الواقعة في مسار الإعصار، ويتوقع أن يؤدي لانقطاع التيار الكهربائي عن مناطق شاسعة، قد يشمل نحو 60 مليون شخص. واستعدت نيويورك للأسوأ بوقف شبكة المواصلات العامة وإغلاق المدارس وإجلاء ما يقارب من 400 ألف شخص من "مانهاتن" ومناطق أخرى، كما ألغي التداول في بورصة المدينة. ويذكر أن التعاملات في بورصة نيويورك قد تم تعطليها من قبل مرتين: عام 1985 أثناء الإعصار "غلوريا" وفي 1969 جراء عاصفة ثلجية. وتقدر "الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ" الخسائر المبدئية التي قد تنجم عن الرياح فقط بنحو 3 مليارات دولار. كما أخرج الإعصار "ساندي" الانتخابات الرئاسية عن مسارها، فقد عاد الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، أدراجه إلى واشنطن، الاثنين، بعدما ألغى اجتماعا انتخابيا كان من المقرر ان يعقده في ولاية فلوريدا، لمتابعة الاستعدادات للإعصار. ورفضت حملتا المتنافسين الرئاسيين التكهن بتأثير الإعصار على سير الانتخابات، وقال ديفيد اكسلورد كبير مستشاري أوباما، لـCNN: "لا أعتقد بأن أحد يعلم.. نريد للناخبين الوصول دون عوائق لمراكز الاقتراع.. لاعتقادنا بأنه من صالحنا إقبال المزيد من الناس، فمدى الصعوبة التي قد يشكلها هذا هو مبعث قلقنا." وفي وقت سابق، قدر "المركز القومي للأعاصير" بأن "عاصفة خارقة" قد تنجم مع اندماج "ساندي" مع كتلة باردة قادمة الغرب، ستعصف بمنطقة "نيو إنيغلاند" لعدة أيام، وأضاف جيمس فرانكلين من المركز: "يتوقع أن تتحرك ببطء شديد، ما يعني استمرار تأثيرها لمدة يومين أو ثلاثة." وأعلنت حالة الطوارئ في عدد من الولايات منها كولومبيا وبنسلفانيا، وميريلاند ونيويورك، فيما وقع حاكم "مين" على إعلان طورائ محدود

CNN

ارسل الموضوع لاصدقائك علي الفيس

ارسل الموضوع لاصدقائك علي الفيس
تعليقات القراء